السبت، 22 فبراير، 2014

صمت الاخوان

في قلبه غم وحزن
عيناه تطلبان الحنان
ينشد الحب والامان
هو بلا بيت ولا وطن
لاجيء في كل الاوطان
هاربا من سهم جبان
اغرس في قلوب بني بلده الشجعان
غريب في كل مكان
يصيح بأعلى صوته  : ياإخوان
سوريا    تهان
لم يلقى جوابا ...فالناس لم تعد تكثرت للإخوان.
إرسال تعليق