الجمعة، 18 مايو، 2012

متفرقات



                          المتسول المحسن
طرق جميع الابواب
لعله يلقى قلبا عطوفا
لكن لم تفتح الابواب ولا القلوب
 التقى بامرأة مسنة رثة الثياب
متسولة تستنجد الناس
اخرج درهما من جيبه
كانت الشيء الوحيد الذي يملك
ومنحها للمسنة المسكينة
وغادر المكان بابتسامة غامرة ....
ــــــــــــــــــــــــــــ
                        الفرق الواضح


 نظر اليه بعبوس وإحتقار
قابله هو بإبتسامة ونظرة حب وإحترام
قال له كلام نقد واستهزاء
اجابه بكلام طيب رقيق
اشتد غيظ الاول
وإبتسم الثاني
افترق الاثنان
الاول في هم يفكر
والثاني في سعادة ينعم
فالفرق واضح بين الاول والثاني

اعلان 1
اعلان 2

0 التعليقات :

عربي باي

الجمعة، 18 مايو، 2012

متفرقات



                          المتسول المحسن
طرق جميع الابواب
لعله يلقى قلبا عطوفا
لكن لم تفتح الابواب ولا القلوب
 التقى بامرأة مسنة رثة الثياب
متسولة تستنجد الناس
اخرج درهما من جيبه
كانت الشيء الوحيد الذي يملك
ومنحها للمسنة المسكينة
وغادر المكان بابتسامة غامرة ....
ــــــــــــــــــــــــــــ
                        الفرق الواضح


 نظر اليه بعبوس وإحتقار
قابله هو بإبتسامة ونظرة حب وإحترام
قال له كلام نقد واستهزاء
اجابه بكلام طيب رقيق
اشتد غيظ الاول
وإبتسم الثاني
افترق الاثنان
الاول في هم يفكر
والثاني في سعادة ينعم
فالفرق واضح بين الاول والثاني

إرسال تعليق